• AR
  • EN
مهرجان «حرفنا» يختتم نسخته الرابعة
03 أبريل, 2019
BTEA-8-.png
أختتمت هيئة البحرين للسياحة والمعارض النسخة الرابعة من مهرجان «حرفنا» الذي أقيم على مدى 5 أيام في باب البحرين، من تاريخ 28 مارس وحتى 1 أبريل 2019. وتزامن المهرجان مع موسم سباقات جائزة البحرين الكبرى للفورمولا 1، أحد أبرز الأحداث العالمية التي تستضيفها مملكة البحرين، مما يُساهم في تعزيز مكانة المملكة كوجهة بارزة على خريطة السياحة الإقليمية والعالمية.
وشهد المهرجان مشاركة 10 حرفيين بحرينيين و10 حرفيين عمانيين، والذين استعرضوا منتجات في عدة مجالات متنوعة من ضمنها: الصناعات الفضية، والخشبية، والنحاسية، والسعفية، والنسيجية بالإضافة إلى العطور والبخور. بينما تم عرض المنتوجات المحلية في مجالات صناعة السلال، وتصنيع الآلات الموسيقية التقليدية، والصناديق الخشبية، وصناعة الفخار، وبناء السفن النموذجية وغيرها.
وعلى هامش المهرجان، أطلقت الهيئة تطبيق جديد للهواتف الذكية، من شأنه أن يوفر منصة إلكترونية موحدة تسمح لمستخدميها بالإطلاع على جميع المنتجات الحرفية، وطلبها عبر تطبيق Bahrain Handicrafts ، ليتم توصيلها إليهم. وقد استمتع الزوار بالعديد من الفعاليات المتنوعة، حيث تخلل المهرجان مجموعة من الأنشطة الترفيهية العائلية مثل عروض الموسيقى التراثية وغيرها الكثير.
وبهذه المناسبة، قال سعادة الشيخ خالد بن حمود آل خليفة رئيس هيئة البحرين للسياحة والمعارض: "يسرنا أن نعلن عن ختام  مهرجان "حرفنا" للعام الرابع على التوالي، الذي يوفر منصة للحرفيين البحرينيين والعمانيين لعرض منتجاتهم. كما يُسعدنا أن نُدشن التطبيق الإلكتروني الجديد للحرف اليدوية والذي سيُساعد الترويج لهذه السلع التراثية على نطاق أكبر بالإضافة إلى مواكبة تطورات العصر في الوقت ذاته."
وأضاف قائلاً: "تٌعد النسخة الرابعة من مهرجان "حرفنا" شاهدًا على التزام هيئة البحرين للسياحة والمعارض بتنمية الحرف التقليدية التي تمتاز بها مملكة البحرين حيث يعد جزءًا من مبادراتها المتواصلة والمستمرة لتعزيز قطاع الحرف اليدوية وضمان استدامته. وعليه، تم تدشين تطبيق Bahrain Handicrafts خاص للحرفين البحرينين ويعتبر  كمتجر إلكتروني ومنصة مثالية لعرض حرفنا للعالم، وذلك من منطلق الحفاظ على هذه الحرف والصناعات للأجيال القادمة فضلاً عن دعم الحرفيين المحليين لتحقيق المزيد من التطور والنمو من خلال منحهم منصة لاستعراض منتجاتهم اليدوية وإقامة البرامج التدريبية لهم على مدار العام وغيرها المبادرات."
وجاء هذا المهرجان ضمن إستراتيجية الهيئة طويلة المدى لتطوير القطاع السياحي والتي تقع تحت مظلة تسويق الهوية السياحية (بلدنا بلدكم) والتي تركز على ترويج المنتج السياحي البحريني على المستويين الإقليمي والعالمي، وإبراز المقومات السياحية لدعم الجهود التي تعزز من إسهام القطاع بشكل إيجابي في الناتج المحلي بالتوافق مع رؤية المملكة الاقتصادية 2030.