• AR
  • EN
بالتعاون بين هيئة البحرين للسياحة والمعارض و"تمكين" مهرجان "البحرين تتسوق" يعود بنسخة استثنائية
21 ديسمبر, 2016
2016-12-21-PHOTO-00002114.jpg
 
§      تقام النسخة الثالثة من المهرجان في الفترة من 19 يناير وحتى 18 فبراير 2017
§      يتضمن المهرجان العديد من الأنشطة وفعاليات الترفيه العائلي
§      تشمل جولة التذوق، مشاركة المطاعم من جميع أنحاء البحرين
 
المنامة، 21 ديسمبر 2016: تجري الاستعدادات لإطلاق النسخة الثالثة من مهرجان البحرين للتسوق "البحرين تتسوق"، حدث الترفيه العائلي الأضخم على مستوى المملكة، الذي يستمر على مدار ثلاثين يومًا ويقدم تجربة فريدة تضم تشكيلة واسعة من الأنشطة والفعاليات وتجربة تسوق مذهلة فضلاُ عن الجوائز القيمة. وتتولى تنظيم المهرجان هذا العام هيئة البحرين للسياحة والمعارض بالتعاون مع تمكين وبمشاركة أبرز المساهمين في القطاعين الحكومي والخاص لإنجاح هذا الحدث المميز، والمنطلق خلال الفترة ما بين 19 يناير وحتى 18 فبراير 2017.
 
وورد ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي أقامته هيئة البحرين للسياحية والمعارض في قلب باب البحرين، بحضور شركاء المهرجان وهم طيران الخليج، بتلكو وشركة يوسف خليل المؤيد.
 
وشارك في المهرجان العام الماضي أكثر من 20 مجمعًا تجارياً من مختلف مناطق البحرين، وحقق عائدات بلغت 11 مليون دينار بحريني. وتشير الإحصائيات إلى أن المهرجان حقق في العام الماضي زيادة بنسبة 30% في معدل نسبة المبيعات اليومية عن نسخته الأولية ووفر أكثر من 175 فرصة عمل مؤقت للشباب البحريني مما نشط سوق العمل المحلي.
 
وبهذا الصدد، أشار الرئيس التنفيذي لهيئة البحرين للسياحة والمعارض، سعادة الشيخ خالد بن حمود آل خليفة، إلى أن النسخة الثالثة من المهرجان ستركز بشكل أساسي على إشراك المنشآت الفندقية والمجمعات التجارية لتنشيط قطاعي السياحة والتجزئة، وزيادة إسهامها في الاقتصاد الوطني، فضلاً عن استقطاب المزيد من الزوار إلى المملكة.
 
وأضاف سعادة الشيخ خالد: "تأتي النسخة الثالثة من المهرجان استكمالاً للنجاح القياسي الذي حققته النسخ السابقة من المهرجان، وتحرص اللجنة المنظمة تنسيق جهودها مع شركائها من القطاعين الحكومي والخاص لضمان نجاح نسخة هذا العام وتحقيق أهداف هيئة البحرين للسياحة والمعارض الاستراتيجية لقطاع السياحة وفق رؤية الوطنية لعام 2030".
 
وأردف قائلاً: "في ظل الإقبال المتوقع من قبل الخليجيين والمقيمين في دول المنطقة مع بدء الإجازات المدرسية المتزامنة مع المهرجان، سينعكس ذلك إيجابياً على مبيعات التجزئة ونسب الإشغال في الفنادق والطيران والخدمات الأخرى. وسوف تساهم الأجواء الاحتفالية والفعاليات الترفيهية للمهرجان في جعل مملكة البحرين وجهة سياحية للتسوق للعديد من السياح والزوار والمقيمين. ونطمح لأن تحقق هذه النسخة المزيد من النجاح من خلال الفعاليات المتميزة".
 
وأوضحت هيئة البحرين للسياحة والمعارض عن هدفها لزيادة معدل إنفاق السياح في مملكة البحرين خلال يوم واحد إلى 136 دنانير بحرينية بحلول عام 2018، وسيساهم المهرجان بشكل كبير في تحقيق هذا الهدف عبر تقديمه لتجربة مميزة حافلة بالتسوق والفعاليات التي تناسب جميع أفراد العائلة.
 
في معرض تعليقه على المهرجان، قال السيد يوسف محمد الخان، مدير مهرجان "البحرين تتسوق": "يصب تركيزنا هذا العام بشكل أساسي في تقديم أفضل الأحداث في عالم الترفيه العائلي من خلال مدينة المهرجان، وجولة التذوق والأنشطة التي تستضيفها المجمعات التجارية المشاركة، والتي ستخلق تجربة مميزة للمتسوقين في البحرين والمنطقة."
 
وستضم النسخة الثالثة من المهرجان لهذا العام عددًا من الفعاليات، أبرزها مدينة المهرجان والتي ستقام في خليج البحرين وتستضيف باقة متنوعة من الأنشطة المناسبة لجميع الأعمار.
 
وستنطلق خلال فترة المهرجان جولة التذوق في المطاعم المشاركة، والتي ستمنح المقيمين والزوار الاستمتاع بأشهى الاطباق المحددة بأسعار في متناول الجميع. وستجرى أيضًا سحوبات كبرى، ستمنح الفرصة للمتسوقين من المقيمين والزوار للفوز بالعديد من الجوائز القيمة والكبيرة.
 
وأشاد الرئيس التنفيذي لتمكين، الدكتور إبراهيم محمد جناحي بالانجاز الاقتصادي الذي خلفه مهرجان التسوق عبر تنشيط قطاعات السياحة والضيافة وسوق التجزئة مضيفا ١١.٢ مليون دينار بحريني لقطاع التجزئة.
 
وأضاف الدكتور جناحي: "تحفيزًا للتنمية الاقتصادية، تسعى تمكين للتعزيز من قطاع السياحة عبر شراكتها مع هيئة السياحة والمعارض لهذا العام والعامين القادمين بهدف جذب الزوار إلى المملكة، الذي من المتوقع ان يحفز السياحة ويقوم بتوليد فرص العمل للشباب البحريني ".
 
وفي معرض تعليقه على هذا التعاون، قال الرئيس التنفيذي لطيران الخليج السيد ماهر سلمان المسلم: "إن هذا التعاون الذي يربطنا مع مهرجان "البحرين تتسوق" يهدف إلى تعزيز موقع المملكة كوجهة سياحية فريدة على الصعيدين الإقليمي والدولي؛ وهو جزء من دعمنا المتواصل لقطاعي السياحة والاقتصاد في البحرين الذي يشكل مهرجان "البحرين تتسوق" إحدى أهم مبادراته. ونحن في الناقلة الوطنية نبحث دائمًا عن هذه الفرص للتعريف بمعالم البحرين ولزيادة عدد الزوار إليها ومنحهم فرصة الاستمتاع بالضيافة العربية الأصيلة التي تشتهر بها طيران الخليج."
ومن جانبه قال مدير أول شؤون الشركة في بتلكو، أسامة السعد: "نحن سعداء بالتعاون والشراكة مع هيئة البحرين للسياحة والمعارض، حيث تعد هذه الشراكة خطوة رئيسية لبتلكو البحرين وتأتي في إطار استراتيجية الشركة انطلاقا من دورها الوطني كشركة الاتصالات الرائدة في المملكة وجهودها المتواصلة في مساندة المبادرات المبتكرة التي تتخذها المملكة في القطاعين التجاري والسياحي، كما تنسجم هذه الشراكة مع حرصنا على التواجد في الفعاليات الترفيهية والثقافية التي تهمّ عملائنا. نحن نأمل أن نتمكن من تقديم  مبادرات جديدة سواء في المنتجات أو الخدمات لتقديمها للزوار الذين سوف يشاركون في الفعاليات والأحداث التي ينظمها مهرجان البحرين للتسوق على مدار 30 يوماً."
وأضاف مدير تطوير المشروعات  لدى شركة يوسف خليل المؤيد وأولاده، محمد المؤيد: "تأتي الشراكة مع مهرجان "البحرين تتسوق" في إطار استراتيجية شركتنا لدعم المبادرات والأحداث الوطنية الكبرى، التي تحفز وتنشط الاقتصاد المحلي، وذلك انطلاقا من دورنا الوطني الأساسي وحرصنا للعمل إلى جانب أبرز المؤسسات والشركات في القطاعين الحكومي والخاص من أجل تحقيق رؤية المملكة الاقتصادية على أرض الواقع."
وسيعكس مهرجان "البحرين تتسوق" مكانة المملكة كوجهة عائلية، ومرحبة بالزوار والضيوف، حيث يميزها موقع جغرافي يسهل للخليجين الوصول إليها من خلال جسر الملك فهد أو مطار البحرين الدولي، وسيقدم المهرجان تجربة تسوق متنوعة من خلال المجمعات التجارية المشاركة، والفنادق التي ستخول الزوار الحصول على نقاط في نظام المهرجان الإلكتروني والفوز بالجوائز القيمة.
 
ويمكن للمتسوقين والزوار التعرف على المزيد حول مهرجان "البحرين تتسوق" من خلال الموقع الإلكتروني:www.shopbahrain.com أو عبر حساب المهرجان @shopbahrain على قنوات التواصل الاجتماعي الفيسبوك وتويتر والانستغرام ويوتيوب، الى جانب خدمة الواتساب على رقم 38999111.

 
 
-انتهى-
 
 
 
نبذة عن "البحرين تتسوق":
 
يركز مهرجان البحرين للتسوق "البحرين تتسوق" في نسخته الثالثة على تنشيط قطاعي السياحة والتجزئة من خلال تشكيلة متنوعة من الأنشطة والفعاليات الترفيهية العائلية وعروض التسوق المتميزة التي تستمر على مدار ثلاثين يومًا. ويقدم هذا الحدث الوطني الأبرز على مستوى المملكة تجربة فريدة حافلة بالمرح والجوائز القيمة التي تستقطب الزوار من البحرين والدول المجاورة. وتتولى هيئة البحرين للسياحة والمعارض تنظيم المهرجان هذا العام بالمشاركة مع أبرز المساهمين في القطاعين الحكومي والخاص.
 
 
للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بـ:
شيخة سيادي
تراكس للعلاقات العامة (TRACCS)
المنامة، مملكة البحرين
هاتف: +973 17 592008
البريد الإلكتروني    shaikha.seyadi@traccs.net